أحس بالفشل لأني لم أنجب رغم أني متزوجة مند 5 سنوات

تبليغ
السؤال

يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذا السؤال.

تبليغ
‎إلغاء

أنا أُعاني من مشكلة هي أني لَم أُنجب إلى الآن، علمًا بأني متزوِّجة منذ خمس سنوات، دائمًا أقول لنفسي: إنَّ هذا رزقٌ لَم يَكتبه الله لي، فكيف آخذ ما لَم يُكتَب لي؟! لكني أتألَّم كثيرًا في داخلي، لا أحب أنْ أحسب عُمري، ولا أحب أن أفكِّر كم مضى لي وأنا متزوجة، دائمًا أفكِّر وأخاف أن يتزوَّج زوجي بأخرى، أخاف أن أكبرَ وليس لي أولاد، دائمًا حزينة، أحسُّ بأني لَم أُنتج شيئًا في الحياة، دائمًا أسال زوجي: لو عاد الزمن بكَ إلى الوراء هل تتزوَّجني؟ يقول لي: نعم بالتأكيد، لكني في داخلي أقول: ماذا أعطيتُه؟ لا شيء حتى يتزوَّجني.

أحسُّ بالفشل، علمًا بأني مُغتربة لإكمال الدراسة، فقد تخرَّجت في الجامعة، والآن أُواصل مرحلة الماجستير، ومع ذلك أنا مشغولة البال، لَم أرتح قطُّ من أوَّل شهرٍ لَم أحملْ فيه إلى الآن.

ساعدوني، دائمًا أفكِّر في زوجي؛ أفكِّر فيه وفي كلام أخبرني به مرَّة كان فيها غاضبًا، وإلى الآن لَم أنسَه، فقد أثَّر فيّ كثيرًا، وإذا تذكَّرتُه حَزِنت حُزنًا شديدًا، قال لي: ماذا فعلتُ منذ تزوَّجتُ؟ ماذا أنجزتُ؟ قلتُ له: كلُّ الناس مثلك، قال لي: على الأقل فلان عنده أولاد، أمَّا أنا فماذا فعلتُ؟ لا شيء، عندها لَم أستطع أن أتكلَّم، ولكن لَم أنسَ هذا الكلام قطُّ.

اعْذِروني، فكلامي غير مرتَّب، ولكن ساعدوني، وادعوا لي بالذُّرية عاجلاً غير آجل.

بانتظار الحل 1
فتيحة بدالي 4 أشهر 1 إجابة 27 مشاهدات 0

إجابة ( 1 )

  1. يرجى شرح بإيجاز لمإذا تشعر أنك ينبغي الإبلاغ عن هذه الإجابة.

    تبليغ
    ‎إلغاء

    الله يسر أختي

‫أضف إجابة

تصفح