سيلان اللعاب أثناء النوم، الاسباب وطرق العلاج

سيلان اللعاب

سيلان اللعاب مشكل من المشاكل التي يعاني منها عدد كبير من الأشخاص وهي حالة تحدث غالبا أثناء النوم بحيث يعجز الشخص عن البلع بشكل طبيعي بسبب استرخاء عضلات الفم ويتراكم اللعاب في الفم ويتسرب من الجوانب, ويعد هذا الأمرا طبيعيا لدى الأطفال قبل وصولهم الى السنتين تقريبا, ويحدث هذا الأمر بسبب عدم قدرتهم على التحكم التام بعضلات الفم والبلع, كما أن هذا الأمر يعد من الأعراض الشائعة لعملية نمو الأسنان لدى الأطفال

سيلان اللعاب عند طفل نائم

أسباب سيلان اللعاب أثناء النوم

تتعدد أسباب المشكل وتختلف حدّته من شخص لآخر ، وفيما يلي أبرز المسببات الشائعة لسيلان لعب الفم أثناء النوم والتي يعاني منها الكبار كما الصغار

التهاب اللوزتين : اللوزتين توجد في الجزء الخلفي من الحلق وبعد التهابها يصعب على الشخص التنفس مما يؤدي إلى تراكم اللعاب أسفل الحلق وسيلانه من الفم

ارتجاع المريء : يتسبب ارتجاع المريء في إفراز اللعاب بشكل مفرط في الفم لأنه لا يتحكم في السوائل الموجودة في المعدة مما يؤدي إلى تدفق اللعاب الزائد أثناء النوم خصوصا إذا كان الشخص يتنفس من الفم.

إلتهاب الجيوب الأنفية : يسبب التهاب الجيوب الأنفية صعوبة في البلع والتنفس وهذا بدوره يؤدي إلي سيلان اللعاب أثناء النوم وحتى خلال النهار، ويزداد المشكل عندما يعاني الشخص من نزلات البرد فيعمد الشخص على التنفس عن طريق الفم بسبب إنسداد الأنف مما يتسبب في تدفق اللعاب من الفم.

طفل في وضعية النوم مضحكة

وضعية النوم : وضعية النوم من الأسباب الشائعة لسيلان اللعاب لأن الأغلبية ينامون في وضعيات مختلفة وغير سليمة في بعض الأحيان مما يؤدي إلى تراكم اللعاب في الفم كالنوم على الجانبين أو على البطن مما يسبب تدفق اللعاب أثناء النوم خاصة إذا كان الشخص يتنفس من الفم.

الآثار الجانبية لبعض الأدوية : توجد العديد من الأدوية التي تزيد سيلان اللعاب بشكل مفرط أثناء النوم مثل أدوية الزهايمر والأدوية المضادة للدهان والعديد من الأدوية الأخرى .

علاج سيان اللعاب أثناء النوم

قد يكون سيلان اللعاب نتيجة مشكلة صحية، وهذه بعض التوصيات التي يجب عليك اتباعها :

النوم على الظهر : من الوضعيات الجيدة التي يمكنك النوم بها لأنها تساعد على تسرب اللعاب إلى الجزء الخلفي من الحلق وتمنعه من التجمع في الفم والسيلان إلى الخارج.

التنفس عن طريق الأنف : حاول التنفس من الأنف لأن التنفس من الفم أحد أسباب سيلان اللعاب أثناء النوم حيث أن الفم يبقى مفتوحا وبالتالي يتسرب اللعاب من الجوانب.

سند الرأس : عند النوم يجب وضع وسادة مريحة تجعل الرأس مسندا على الوضعية العمودية لأن هذه الوضعية تسند الفم وبالتالي يصعب سيلان اللعاب من الفم.

التنفس بعمق : ينظم نمط التنفس ما يساعد على التقليل من نسبة التنفس من الفم، وهناك تمارين تساعد على تحسين التنفس من الأنف وتزيد التحكم في الشهيق والزفير.

عدم تناول الطعام سريعا : لأن تناول الطعام بشكل سريع يزيد من إفراز اللعاب لهذا وجب  مضغ الطعام ببطء حتى يقل إفراز اللعاب في الفم.

مصادر : 123

2 تعليقان

اترك رد

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!